مسافرة

Share Button

بقلم الشاعر / محمد محجوبى

مسافرة

مشتاق هذا المساء المتقلب الغبار
يريد أن يسكن الشمس مروج التيه
يريد أن يرسم ضحكة زهرة على فاكهة الماء
هذا المساء
يكلمونه عن دخان حروب تتسلى بدماها المتخفية
يحدثونه عن قارات متصلة البكاء

لكنه يبقى مساء بلا أذن صاغية
هو فقط مساء مبطن الورد
يستوفي قصائد الجنون
لتتملكه سيدة الليل الهارب

وهي العاشقة التي تشرب موال الشعر من ورق القمر حين استشراء هطول الأنس على عطش العيون

والمساء صوت خفي الدمع

يعزف عالما يسبح بين الضلوع في لذيذ الرنات
الحاسمة غناءها العميق

وهو على موجات صباباته

هذا المساء يرفل في ضياء

لكي تحيي القصيدة ليلها

مهرجان ليل . يندلع شعره من عطش البلوغ جنات الاحتواء

 

Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.